خمس سنوات سجن لمروج شائعات كورونا في السعودية

سويسرا والعرب- العربية نت

صرح مصدر مسؤول في النيابة العامة السعودية، عبر بيان نشره على “تويتر”، أنه بناءً على ما تم رفعه من قبل وحدة الرصد بشأن قيام أحد الأشخاص بإنتاج محتوى معلوماتي يتضمن شائعات وأخبار مجهولة المصدر عن فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 ماسة بالنظام العام ونَشَر تلك الشائعات عبر وسائط التواصل الاجتماعي، وعطفاً على ذلك صدر توجيه النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله المعجب بالبحث والتحري عن المعني بالإجراء والقبض عليه واستكمال المقتضى النظامية بحقه.

وبتحليل الأدلة الرقمية والمعرفات المعلوماتية تم القبض عليه وانتهى التحقيق معه بتوجيه الاتهام له بإنتاج شائعات وأخبار مجهولة المصدر ماسة بالنظام العام متعلقة بفيروس كورونا وزعزعة الثقة في متانة ومناعة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة من قبل الجهات المختصة، وأحيلت كامل أوراقه إلى المحكمة المختصة والمطالبة بعقوبته بالسجن لمدة تصل خمس سنوات وغرامة تصل ثلاثة ملايين ريال، ومصادرة الأجهزة المستخدمة في الجريمة، ونشر الحكم بعد ثبوت الإدانة على نفقة المحكوم عليه، طبقاً للمادة السادسة من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية.

وأكد المصدر أن النطاق الشخصي للعقوبات المقررة لهذه الجريمة تطال كذلك كل من اشترك فيها بالاتفاق أو المساعدة أو التحريض والنطاق الموضوعي لها بذات العقوبة يسري على كل من أنتج أو أعدَّ أو أرسل أو خَزَّن عن طريق الشبكة المعلوماتية أو أحد أجهزة الحاسب الآلي ما من شأنه المساس بالنظام العام.

وأهاب المصدر بالجميع إلى أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية المختصة بذلك والإسناد إلى هذه المصادر والتعاون التام مع قرارات وتعليمات الجهات المختصة في مواجهة فيروس كورونا، نأياً بالنفس عن المساءلة الجزائية.

10 آلاف ريال لمنع التجول

‏ومن جانب آخر، أعلنت وزارة الداخلية السعودية، مجموعة من العقوبات التي سيتم تطبيقها بحق المخالفين لحظر التجول المفروض لمكافحة وباء كورونا المستجد.

وقالت الداخلية :إن من يخالف أمر منع التجول “يعاقب بغرامة 10 آلاف ريال، على أن تضاعف في حال التكرار، مشيرة إلى أنه في حال عاد المخالف إلى ارتكاب المخالفة، فيعاقب بالسجن لمدة لا تزيد على 20 يوما.

وأضافت أن العقوبة لا تسري على حالات الضرورة القصوى، بما في ذلك الحالات الصحية الطارئة، وفقا لما تحدده الجهة المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *