الأرصاد الجوية السويسرية تحذر من موجة حر تبلغ ذروتها الثلاثاء

·        (سويسرا والعرب) – رشا البريدي:

أصدرت الأرصاد الجوية (ميتيو سويس) السبت الماضي إنذاراً مسبقاً لموجة الحر في سويسرا خلال هذا الأسبوع، وتوقعت أن تبلغ ذروتها يوم غد الثلاثاء لتصل درجة الحرارة في جنيف إلى 38-39 درجة، وفي المناطق الناطقة بالفرنسية ومنطقة بازل 36-37 درجة.

وأشار مكتب الأرصاد الجوية وفق وكالة الصحافة السويسرية كيستون ATS إلى أن هذا الوضع مرتبط بوصول الهواء الساخن من شبه الجزيرة الأيبيرية الذي سيصل الجزر البريطانية يوم الاثنين ثم سويسرا يوم الثلاثاء.

ويأتي هذا التنبيه توافقاً مع تحذيرات مشابهة شملت عدة دولية أوربية وأبرزها فرنسا وبريطانيا، وذلك لأن موجات الحر الشديدة لها تأثيرات على صحة الإنسان ويمكن أن تؤدي إلى زيادة الوفيات خاصة للمسنين والأطفال.

مستويات عتبات الخطورة

وبناءً على الملاحظات والأبحاث التي تم إجراؤها على مدار السنوات العشر الماضية، قامت في عام 2021ميتيو سويس بتكييف مفهوم التحذير السويسري من موجات الحرارة، ومنذ ذلك الحين، تم إصدار تنبيهات دولة الاتحاد السويسري على أساس متوسط ​​درجة الحرارة اليومية، أي متوسط ​​قيمة درجة الحرارة على مدار 24 ساعة.

وراعت ميتيو سويس قياس درجات الحرارة الليلية أيضاً، لكونها ذات صلة بشكل خاص بصحة الإنسان، لأنه عندما تكون درجات الحرارة ليلا عالية، يجد الجسم صعوبة في التعافي من الحرارة التي يتعرض لها خلال النهار.

وبينت المعايير الجديدة أن هناك أربعة عتبات إنذار تتراوح من 1 (أخضر) إلى 4 (أحمر)، ويقوم تنبيه المستوى 2 بإعلام السكان بفترات قصيرة من موجة الحر التي تستمر من يوم إلى يومين.

وإذا كان متوسط ​​درجة الحرارة اليومية أعلى من 25 درجة لأكثر من ثلاثة أيام، فسيتم إصدار تنبيه من المستوى 3، بينما يتم الوصول إلى المستوى 4 عندما تتجاوز 27 درجة لأكثر من ثلاثة أيام، وتم الإعلان عن المستوى 3ليوم غد الثلاثاء.

وفيات في زيورخ وجنيف

من جانب آخر دفعت درجات الحرارة المرتفعة الناس إلى الاستحمام في البحيرات والأنهار، مما أدى في بعض الأحيان إلى عواقب وخيمة، ففي جنيف فقد رجل يبلغ من العمر خمسين عامًا حياته في منطقة الرون يوم الأحد بعد الظهر، وفي بحيرة بفيفيكون بكانتون زيورخ تم العثور على رجل يبلغ من العمر 71 عامًا ميتًا بعد تعرضه لحادث سباحة يوم السبت.

وكانت درجات الحرارة يوم امس الأحد ساخنة، لكنها أقل بقليل من درجات الحرارة في الأيام القليلة الماضية، وسجلت درجة الحرارة 33 درجة في سيون ، وضربت الحرارة أيضًا لوغانو بدرجة 32.5 وبلغت 30.3 درجة في جنيف ، 29.9 درجة بازل أو 30 نوشاتيل.

لذلك تستعد سويسرا لموجة حر يوم غد الثلاثاء وقد تنخفض بعض الأرقام القياسية للحرارة، وكانت قد سجلت عام 2003 شبكة الارصاد السويسرية القيمة القصوى المطلقة البالغة 41.5 درجة في جرونو (GR)، وسجلت أيضًا في يوليو/تموز عامي 1983 2015 درجة الحرارة 39.7 في جنيف.

خطر نشوب حريق الغابات

لا يزال خطر حرائق الغابات مصدر قلق للسلطات المحلية، وقد صنف في كانتون تيسينو خطر حرائق الغابات في المستوى الرابع، كما تم اتخاذ قرار في عدة أماكن في وادي الرون واندلع حريق في غابة مساء الأحد بطول 100 متر وعرض 40 تمت السيطرة عليه في غضون ساعة دون التسبب في أي إصابات.

ونظرًا للجفاف والحرارة اللذين طال أمدهما، رفعت كانتونات أرغاو وتورغاو أيضًا من خطر حرائق الغابات إلى (كبير) يوم الجمعة – وهو ما يتوافق مع المستوى 3 من 5.

وكانت عدة كانتونات قد حذرت بالفعل يوم الخميس من ارتفاع أو زيادة مخاطر حرائق الغابات، ومن الأمثلة على ذلك فاليه وفريبورغ ونوشاتيل، كما اتخذت الكانتونات الناطقة بالألمانية تدابير للتعامل مع هذا الخطر، مثل غراوبوندن وبرن وبازل-كونتري  وسولوتورن وزيورخ ، وشافهاوزن على وجه الخصوص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *