الأحزاب اليسارية والنساء يتصدرون قوائم الانتخابات في مدينة بيل/بيين

(سويسرا والعرب) تنشر النتائج التفصيلية لأعضاء المجالس الجدد

بيل/ بيين – قاسم البريدي

حققت الأحزاب الاشتراكية والبيئية والنقابات نتائج جيدة في الانتخابات البلدية في مدينة بيل/بيين، التي تعتبر من أكثر المدن الحاضنة للمغتربين، وتضم نحو 60الف نسمة أكثر من نصفهم من الأصول الأجنبية يتبعون لأكثر من 140 جنسية في هذه المدينة التابعة لكانتون العاصمة برن، والتي تتحدث لغتين هما الفرنسية والألمانية، وتشتهر بأنها مدينة العمال وصناعة الساعات وماركاتها الشهيرة كرولكس وأوميغا، مما يتوقع أن ينعكس إيجابياً على مستقبل هذه المدينة المميزة وسكانها بشكل عام والأجانب بشكل خاص.

(سويسرا والعرب) تابعت هذه الانتخابات التي تجرى مرة كل أربع سنوات وتشمل ثلاثة محاور وهي انتخاب أعضاء مجلس المدينة الستين للمدينة (السلطة التشريعية) وخمسة أعضاء للمجلس البلدي (التنفيذي) ورئيس بلدية بيل/بيين وفيما يلي نتائج هذه الانتخابات.

إريخ رئيساً لبلدية بيل/ بيين

ونبدأ بانتخابات رئيس بلدية بيل/بيين الذي ترشح لمنصبه خمسة أشخاص يمثلون عدة أحزاب، والذي حظي بنسبة مشاركة 40% من الناخبين، وفاز بموجبها الاشتراكي / إريخ فير / ،والذي كان يشغل هذا المنصب منذ عام 2011 ، وبأغلبية كبيرة نظراً لإنجازاته الملموسة وشعبيته إذ حصل على 6889 صوتاً من بين 12052 صوتاً أي بنسبة 57.16٪ في حين حصل / بيات فويرير / على نسبة 19.72 ٪ ، وحصلت / ساندرا جورتنر أوش /  على   1،488  أي 12.35٪ تلتها / سيلفيا ستيدل / وحصلت على 334  صوتاً بنسبة  2.77 ٪ ليحل آخراً / تيتوس سبرينجر / وحصل171 أي  1.42٪.

ورئيس البلدية هو أحد الأعضاء الخمسة في المجلس البلدي، الذي يدير اجتماعاته، وليس لديه صلاحيات إضافية مقارنة بزملائه وفق النظام السياسي المعمول بها في سويسرا.

أما المجلس البلدي الذي يعتبر حكومة المدينة أي السلطة التنفيذية في بيل/بيين، فلم تحدث فيه كذلك مفاجئات وكما هو متوقع احتفظ المرشحين الثلاثة الأعضاء في المجلس السابق بمقاعدهم وأضيف إليهم إثنين جدد بدل عضويين سابقيين، الذين لم يرشحوا أنفسهم أصلاً لهذه الانتخابات، وقد تم انتخاب أعضاء المجلس الخمسة في هذه الدورة بين 21 مرشحاً موزعين على 5 قوائم، لتصبح التركيبة الجديدة فوز ثلاثة نساء ورجلين وذلك بعكس الدورة الماضية (امرأتين وثلاثة رجال).

الأصوات التي نالها أعضاء المجلس

وفي التفاصيل.. حصلت القائمة الأولى (تضامن بيل) على ثلاثة مقاعد جاءت كما يلي: إيرخ فِير وهو من مواليد 1968 وحصل على 6670 صوتاً، تلته غلِيندا غونتساليس باسي وهي من مواليد 1968 وحصلت على 6165 صوتاً، وحلت ثالثاً لِينا فرانك وهي من مواليد 1986 وحصلت على 6043 صوتاً.

أما القائمة الثانية (الحلفاء) فنجحت بمقعد واحد جاء من نصيب بيات فويرير وهو من مواليد 1960 وحصل على 5236 صوتاً، كذلك القائمة الخامسة (الراديكالية الليبرالية) ربحت أيضاً مقعداً كان من نصيب  سيلفيا شتايدلي وهي من مواليد 1972 وحصلت على 709 3 صوتاً، في حين لم تحصل القائمة الثالثة (حزب الجسر) والقائمة الرابعة (الخيار الأفضل) على أي مقعد وكانت نسبة المشاركة جيدة للناخبين في هذه الدورة 40.43٪.

المجلس البلدي هو حكومة المدينة

ويعمل الأعضاء الخمسة للمجلس البلدي بدوام كامل، وهم بالضبط وفق النظام الفدرالي السويسري حكومة المدينة فهم مسؤولين عن تنفيذ التشريعات وكذلك قرارات الناخبين ومجلس المدينة.

 وفيما يتعلق بالمسائل المالية، فإن المجلس البلدي مؤهل لصرف نفقات تصل إلى 300 ألف فرنك، وبالنسبة للمبالغ الأعلى فالأمر متروك لمجلس المدينة (بحد أقصى 5 مليون فرنك) أو الناخبين لاتخاذ القرار.

ويحدد المجلس البلدي استراتيجية عمله في بداية كل هيئة تشريعية، والتي تستمر أربع سنوات، وتعقد اجتماعات المجلس صباح يوم الأربعاء وهي ليست عامة، ولكن في نهاية الجلسة يتم إبلاغ وسائل الإعلام بالقرارات الرئيسية.

مجلس المدينة: برلمان بيل

ننتقل أخيراً لنتائج انتخابات مجلس المدينة وهو بمثابة البرلمان (التشريعي) لمدينة بيل، و يتألف من 60 عضوا يتم انتخابهم كل أربع سنوات، يحق لجميع السويسريين المقيمين في بيل لمدة ثلاثة أشهر، والذين لديهم الحق في التصويت والترشح، ويتم انتخاب أعضاء مجلس المدينة عن طريق التمثيل النسبي.

ويقرر أعضاء مجلس المدينة بشكل فردي ما إذا كانوا يرغبون في التحدث باللغة الفرنسية أو الألمانية (سواء باللهجة الألمانية أو بالألمانية القياسية) في البرلمان.

وتصدرت يوم أمس في نتائج انتخابات دورة 2020 أولاً القائمتين الثانية والثامنة نتائج الانتخابات وحصلت كل منهما عشرة مقاعد، ففي القائمة الثانية واسمها (الحلفاء) فاز فيها كل من هم:ساندرا شنايدر(3843)- هوغو ريندليسباخر(3579) – باتريك فيدمار( 3521)-لوسيا فرانسيسكوتو(3467) – جويل تسومشتاين (3382)- جوليان روخات(3309) – أوليفيه فيختار(3296)- فيرونيكا شنايدر(3202) – مارسيل موراندي(3190)، بينما فاز في قائمة الشباب الخضر والنقابات(8) كل من: لينا فرنك(5341) – إيزابيل إزيلي (4418)- ميريام روث(4250) – أورس شويس (4114)- بتينا إبر(3983) – بنديكتل ودرار (3928)- ستيفان روبير(3816)- دانييلا دومادالينا(3798) – ماريون فاندبرمير(3473) – أريانا تونون(3441).

وتأتي في المرتبة الثانية قائمة الحزب الاشتراكي والنقابات(11) التي حصدت ثمانية مقاعد لكل من: أنّا تانر(4164) – سالومي شتروبل(3603) – ليفين كولار(3511) – سوزان كلاوس (3285)- ألفرد شتاينمان(3051) – سالومي ترافلت (3027)- سيليا كولار(2968) – مارتين فيدركر(2816).

وحلت في المرتبة الثالثة قائمة التحالف مع النقابات رقم(12) وفيها ستة فائزين: غيلندا غونزلس باسي (3218)- ماري موشلر(2656) – موريس ريبر(2338) – إيزابيل تورياني لاتشا (2328)- فريدريكا أكامبا (2212)- روث كيليتري (2158).

أما المرتبة الرابعة من حيث عدد المقاعد فجائت للقائمتين الثالثة والسادسة ولكل منهما خمسة مقاعد، ففي قائمة (الأحرار) رقم (3) فاز كل من: بيتر بونين بلوست(2257) – سيسيل فندلينغ (2227)- ليونارد كاديتغ(2095) – برنارد لوين برغر(1889) – أندرياس سيسر(1843)، وفي قائمة الليبراليون الخضر (6) فاز كل من: ساندرا غورنتر أويش(2813) – جوليان شتوكر(2316) – دينيس بريشل (2162)- كارولين ليمان(2010) – غاييل شافير(1981).

أما قائمة الحزب الراديكالي الروماني رقم (10) فحصلت على أربعة مقاعد لكل من: ناتاشا بيتت(1967) – موريس باورنيتي (1918)- باسكال بورد (1766)- دانييل سوتر(1676)، وتليها كل من قائمة شباب اليسار رقم (4) وفاز فيها ثلاثة: ميرو ماير(1831) – نينا شلوب (1553)- جيانا شتروبك(1492)، وكذلك قائمة الجسر رقم (5) فاز ثلاثة فيها هم:دانا أوغسبورغر بروم(1594) – روث تنين باوم (1473)- تيتوس شبرنغ(1396) .

هذا ولم تحصل سوى على مقعدين كل من القائمتين التاسعة والأربعة عشر، إذ نجحت فرانسيسكا مولينا (929)وكاتلين ليختي (825)من قائمة الحزب الإنجيلي رقم (9)، وبيتر هاينيغر(1361) – سابرينا بلر(1276) من قائمة العمال والشعب رقم (14).

وفي الترتيب الأخير حصلت قائمتين على مقعد واحد فقط هما: قائمة بيل المركز رقم (7) وفاز فيها محمد حمودي(1248) وقائمة الاتحاد الديمقراطي رقم (13) فاز فيه فرِيد شور(325)، لتبقى القائمة الأولى الخاسرة الوحيدة بلا أي مقعد.

2 thoughts on “الأحزاب اليسارية والنساء يتصدرون قوائم الانتخابات في مدينة بيل/بيين

  • 29/09/2020 at 4:06 م
    Permalink

    أولا تهنئة جميلة لمجلس بلدية بيل الجديد لأجل تقديم إنجازات منتظرة لمدينة بيل وساكنيها…وشكرا جزيلا للصحافي العربي السوري النشيط قاسم بريدي في تغطية معلومات انتخابات بلدية بيل التي اقرؤها باللغة العربية لاول مرة منذ قدومي إلى هذه المدينة قبل 27 عاما . ومن المؤمل ان. نشاطه الصحافي سيقدم للمقيمين العرب في سويسرا وأوروبا معلومات مفيدة لتجميع نشاطاتهم المجتمعيية..وابداعاتهم المخبوءة..ولديه الكفاءة والخبرة في ذلك.مع تحياتي له بالتوفيق في بلده الثاني
    د.سامي ستار الشيخلي

    Reply
    • 29/09/2020 at 4:37 م
      Permalink

      شكراً جزيلاً دكتور سامي ستار الشيخلي وهذه شهادة أعتز بها ومن واجبي كصحفي أن أقدم المعلومات وأبسطها ، ليكون الأخوة العرب على الإطلاع بشؤونهم ويحققوا اندماجهم ، وأنا متفائل بمجلس المدينة الجديد والمجلس البلدي خصوصاً وأنهم أكدوا لي إهتمامهم بشؤون المهاجرين وضرورة مشاركتهم في الحياة السياسية سواء في الترشيح أو الانتخابات

      Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *