افتتاح أول سوبر ماركت سوري في العاصمة السويسرية برن

برن – قاسم البريدي

السوريون في الغربة لم يتخلوا عن عاداتهم وتقاليدهم لاسيما مأكولاتهم اللذيذة، التي لها مفتاح سحري أيضاً في صداقاتهم ضمن المجتمعات التي وفدوا إليها، ولهذا نجد في سويسرا عشرات المشاريع الناجحة لسوريين في افتتاح المطاعم الشعبية ومحال الحلويات وغيرها.

ومؤخراً شهدت العاصمة السويسرية برن إحداث أول سوبر ماركت للسلع الاستهلاكية السورية التي تلبي حاجات الجالية المغتربة وتجذب السويسريين أيضاً، وكذلك توفر مستلزمات المطاعم الشرقية المختلفة وغيرها..

(سويسرا والعرب) زارت سوبر ماركت الشرق (levant) وكان هذا اللقاء مع صاحبة المشروع..

ليلى أمير: أردت أن أقدم صورة مشرقة عن سورية

قصة ولادة المشروع

تقول ليلى أمير لـ (سويسرا والعرب): أعيش مع زوجي وعائلتي في برن منذ 18 سنة، وأنا شخصياً كنت أفتقد الحاجات الأساسية اليومية لنا كعائلة سورية، وأهم شيء الحلويات التي لم نكن نجدها بسهولة وكنا نذهب لمناطق بعيدة أو نسافر إلى ألمانيا أو حتى نطلبها عبر الأنترنت لنحصل عليها، وغالباً ما تحتاج لعدة أيام لتصل، ولم تكن طازجة كما نشتهي..

وأضافت: لذلك ولدت الفكرة بأن يكون سوبر ماركت سوري هنا في هذه المدينة الكبيرة والمهمة برن وهي العاصمة، وازدادت الرغبة أكثر عندما شجعني زوجي وعائلتي وأيضاً احسسنا باهتمام الجالية السورية والعربية، وكذلك السويسريين بهذه الحاجات وتشجيعهم لي، ولهذا أردنا أيضاً أن نوفرها لهم ونعرفهم عليها بشكل ملموس وواقعي ليجدون كل مستلزمات المطبخ السوري لأنه غني جداً وله خصوصيته المميزة.

الناس شجعوني وبددوا مخاوفي

ولدى سؤال (سويسرا والعرب): هل شعرتي بالخوف من تنفيذ هذا المشروع خصوصاً وأنه مكلف ويحتاج لجهود كبيرة؟

تقول ليلى: إضافة لما ذكرت لك باننا نفتقد لهذا المحل في العاصمة، أحببت أيضاً أن أقدم شيئاً جديداً في هذه المدينة العالمية الشهيرة للجاليات من جهة وللسويسريين والسياح كذلك لنعطي صورة جميلة عن بلدنا .

وتضيف: بالفعل دخلت هذا المشروع بخوف أحياناً من نجاح الفكرة، لكن تشجيع زوجي والناس أثلج صدري وعندما يقفون اليوم أمام الواجهة أجد البسمة والإعجاب، وعندما يدخلون المحل يعجبون من حيث السلع المتوفرة وترتيب أقسام السوبرماركت والنوعية والنظافة وأشعر بالسعادة عن رضا الزوار، وكان الافتتاح قبل نحو ثلاثة أشهر، وتحديداً يوم 19 فبراير/ شباط وأنا اليوم متفائلة أكثر.

تنوع يلبي حاجات الناس من السلع السورية

المطبخ السوري متنوع بالأصناف اللذيذة

وهل مثل هذه المشاريع تنجح في سويسرا وتسهل الاندماج؟

تجيب صاحبة سوبر ماركت الشرق: نعم بالتأكيد وكما تعرف أنت المطبخ السوري والشرقي عموماً غني جداً ومتنوع بالأصناف الطيبة والرائعة، وليس فقط بالفلافل والشاورما، إنما في كل بيت سوري تجد الأكلات اللذيذة كالمحاشي والتبولة والمقلوبة وعشرات بل مئات الطبخات الشهية الأخرى، وفيها مزيج من البهارات والتوابل الخاصة، وهذا يمثل بالنسبة للسويسريين   سحر الشرق وعبقه، كما أنه طريقة سهلة للتواصل من دون مقدمات ولغة حوار مع الجيران والأصدقاء السويسريين.

وتضيف: هناك العديد من الأشخاص السوريين وكذلك من جنسيات أخرى قدموا مشاريع رائعة، نالت اهتمام جميع فئات المجتمع، لدرجة أنهم أبدعوا وجذبوا الأضواء، وعكسوا صورة أكثر من رائعة عن الحضارة والثقافة الشرقية.

20 صنفاً من الحلويات

وخلال جولة (سويسرا والعرب) على أقسام السوبر ماركت المكون من طابقين، تعرفنا ليلى على المعروضات قائلة: أهم شيء بالنسبة للزبائن قسم الحلويات الشرقية ويحوي ما بين 15 إلى 20 صنفاً، وما يميز هذه الحلويات أنها لا تحوي نسبة كبيرة من السكر باستثناء بعض الأنواع، وهناك جزء مخصص لحلويات (النواشف) والتي تشمل البرازق والنوجا والمعمول بالفستق أو الجوز أو العجوة، إضافة لأنواع الشوكولا الشرقية.

وأشارت إلى قسم القهوة العربية الهام وفيه كل أنواعها وماركاتها المعروفة، وإلى جانبها نجد المتة والشاي والزهورات والمليسة وغيرها، وأما البهارات الشرقية للمطبخ السوري، فهناك مآبين 30 إلى 40 نوعاً من البهارات المميزة، ودائماً يضاف المزيد من الأنواع التي يطلبها الزبائن، وهناك الزعتر بأنواعه الشهيرة كالعرجاوي والاسرة على سبيل المثال.  

وتابعت ليلى أمير تقول: أيضاً الحلاوة السورية لها حضورها وكذلك الطحينة وهذا توجهنا أن نوفر للناس كل البضائع السورية المميزة وذات الجودة العالية والمرغوبة، وحتى المكسرات متوفرة بأنواعها النيّ والمملح والمدخن، وأحياناً نحتاج لبضائع التركية التي تزيد من التنوع وتعطيه غنى أكثر.

وتوضح أن هناك قسماً للتمور الفلسطينية والجزائرية والمغربية والتونسية وكذلك الخبز المرقد الأبيض والأسمر والكعك بكل أشكاله، وهناك قسم للأجبان والألبان والزيتون وزيت الزيتون العفريني بشكل خاص، وصابون الغار المطلوب بكثرة والمعروف جيداً للشعب السويسري ولدينا أكثر من عشر أنواع منه كالغاردينا والياسمين والغار الأصلي.

البهارات والمكسرات لها نصيب وافر

الجودة.. والسعر المناسب

أخيراً.. نسأل السيدة ليلى أمير: بماذا يتميز سوبر ماركت الشرق Levant الجديد في برن عن غيره؟ وكيف الأسعار لديكم؟

تجيب: نحن نركز على الأشياء التي يحتاجها الناس فعلاً والتي لها خصوصي ولا يهمنا تكديس البضائع الأوروبية المتوفرة في الأسواق التقليدية السويسرية، واسعارنا مقبولة جداً وهي تنسجم مع الأسواق لتغطي التكاليف وتحافظ على الجودة العالية.

وماذا تقولين للناس التي تريد معرفة المحل؟.. تجيب: أولاً الموقع قريب جداً من محطة القطار جانب باب الورد، وأقول للجميع: أهلاً وسهلاً ليزوروا المحل ويطلعوا بأنفسهم على هذه الحاجات الأساسية الأصيلة، ومعظم موادنا لها الطابع السوري وبطبيعة الحال اللبناني والتركي.

أحدث آلة للقهوة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *