في ثلاث حوادث متفرقة في سويسرا: شابان يسقطان من جبل شاهق وطبيب ينتهك حرمة فتاة وطفلان يسرقان مدرسة…!؟

 (سويسرا والعرب) – وكالات:

ثلاثة حوادث متفرقة وفي عدة كانتونات سويسرية تصادفت اليوم ورصدتها (سويسرا والعرب) في هذا التقرير.. الحادث الأول سقوط شابين حاولا تسلق أحد الجبال الشاهقة والخبر الثاني لطبيب ينتهك حرمة فتاة عمرها 18 سنة والخبر الثالث لطفلين عمرهما 14 سنة يعبثان ويسرقان مدرسة ويعتديان على عدة سيارات..

ففي كانتون فاليه جنوب سويسرا لقي شابان سويسريان حتفهما جراء سقوطهما من جبل ماترهورن، حسبما أعلنت شرطة الكانتون أمس الأربعاء.

وأكدت الأنباء أن الشابان كانا قد حاولا تسلق خامس أعلى قمة في سويسرا يوم الثلاثاء، مستخدمين حبال الأمان لكنهما سقطا من ارتفاع حوالي 4140 مترا لأسباب لا تزال غير معروفة.

وذكرت الشرطة أنه تم انتشال جثتي المتسلقين وعمرهما 25 عاما و24 عاما.

إدانة طبيب ألماني بتهمة انتهاك حرمة مريضة

وفي حادث آخر في كانتون زيورخ، أدين اليوم طبيب ألماني في سويسرا بتهمة انتهاك حرمة مريضة له وتم فرض حظر ممارسة المهنة بحقه.

وحسب صحيفة الدعوى، فإن الطبيب/51 عاما/ قام بفحص المنطقة الحساسة للمريضة/18 عاما/ رغم أنها ذهبت إليه للشكوى من أعراض برد.

وأكدت محكمة استئناف في زيورخ اليوم الأربعاء إدانة الطبيب “بانتهاك حرمة” المريضة، وقضت بسجنه 15 شهرا مع إيقاف التنفيذ ودفع تعويض بقيمة 1500فرانك (1400 يورو) للمريضة، ويمكن للطبيب الاستئناف على الحكم أمام المحكمة السويسرية الاتحادية.

وأمام محكمة الاستئناف في زيورخ، نفى الطبيب انتهاك حرمة المريضة، وأوضح أن المريضة عندما حضرت إلى مركز طبي في مقاطعة زيورخ في أكتوبر/ تشرين الأول 2019، أراد أن يفحصها لاستيضاح شكاوى سابقة واستبعاد احتمال وجود حمل خارج الرحم أو إصابتها بالتهاب الزائدة الدودية.

في المقابل، قالت ممثلة الادعاء إن هذا التوضيح من جانب المتهم لا يمكن تصديقه نظرا لأنه لم يوثق في سجلات المريضة إجراء فحص في المنطقة الحساسة.

وطفلان يسرقان مدرسة

وفي حادث ثالث في كانتون  فريبورغ،  قام طفلان يبلغان من العمر 14 عاماً بنهب فصلين دراسيين في مدرسة (فيغنيتاتس) الابتدائية في فريبورغ يوم الثلاثاء الماضي وخربوا العديد من المركبات في المدينة.

وقدرت قيمة الأضرار التي لحقت بالمدرسة بمبلغ يصل إلى أكثر من مئة ألف فرنك سويسري، و تم القبض على الجناة.

وأكدت شرطة فرايبورغ اليوم الخميس أنها استمعت إلى أقوال الطفلين اللذين اعترفا بفعلهما وسيتم إبلاغ القضية إلى محكمة الأحداث.

هذا وقد استغل الطفلان ظروف المدرسة التي كانت في حالة الصيانة والاصلاح لدخول المبنى، وتعرضت الفصول للنهب والتلطيخ بلوحات ونقوش مسيئة، وتم إلقاء الأثاث على الأرض وتحطيمه، و قدمت إدارة المدرسة شكوى جنائية بكل ذلك.

كما تعرفت الشرطة في نفس الصباح على عشرات السيارات والعديد من المركبات ذات العجلتين التي لحقت بها أضرار في مدينة فريبورغ، وأغلبها تم ثقب إطاراتها وحدوث علامات وخدوش فيها، ولم يتم تحديد المبلغ الإجمالي لهذا الضرر، لكنه تم تقديم عدة شكاوى من قبل الأطراف المتضررة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *