حركة القطارات بين سويسرا وإيطاليا لن تتوقف..

برن – (سويسرا والعرب)

بعد مفاوضات بين وزارتي النقل في إيطاليا وسويسرا، تم التراجع عن قرار سابق بتعليق خدمات القطارات الرابطة بين البلدين المتجاورين.

ويأتي هذا القرار بعد أن أكدت الشركة الاتحادية للسكك الحديدية أن موظفي القطارات السويسرية ليست لديهم القدرة على إجراء الفحوصات المتعلقة بفيروس كورونا التي أمرت بإجرائها الحكومة الإيطالية، وصرحت الشركة سابقاً أن حركة القطارات إلى إيطاليا ستتوقف اعتبارًا من يوم الخميس 10 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

بدورها أعلنت وزارة النقل الإيطالية يوم 9 ديسمبر/كانون الأول عدم تعليق حركة سير القطارات بين البلدين، وقالت الوزارة إن القرار جاء بعد مناقشات بين وزيرة النقل الإيطالية باولا دي ميكيلي ونظيرتها السويسرية سيمونيتا سوماروغا.

وبحسب وكالة رويترز، ناقش خبراء تقنيون من البلدين أيضًا كيفية الامتثال لإجراءات مكافحة وباء كوفيد – 19 مع الحفاظ على الخدمات، التي ستعود تدريجيًا إلى طبيعتها في الأيام القليلة المقبلة.

وكان من شأن توقف خدمات النقل الحديدي بين الجارتين أن يؤثر على عدد من شبكات النقل اليومية، بما في ذلك قطارات المسافات الطويلة بين ميلانو وفرانكفورت وكذلك القطارات الإقليمية التي تربط بين البلدين، حيث يسافر العديد من العمال العابرين يوميًا عبر الحدود من شمال إيطاليا إلى جنوب سويسرا. 

ويذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في إيطاليا وصل إلى 1.7 مليون حالة،و عدد الوفيات 60 ألف ، بينما يبلغ عدد الإصابات في سويسرا، 354 ألف حالة، و توفى أكثر من 5000 شخص.

وكانت الدول المتجاورة سويسرا وإيطاليا وألمانيا وفرنسا خفضت بالفعل خدمات القطارات في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

الحالات ..لاتزال قلقة

وتشير أرقام المكتب الفدرالي للصحة العامة OFSP إلى استمرار الوضع الصعب لحالات الإصابة بفيروس كورونا، فقد سجلت سويسرا 4262 حالة إصابة إضافية يوم الثلاثاء و92 حالة وفاة إضافية وتم نقل 195 مريضًا إلى المستشفى.

كما تم بنفس اليوم إرسال نتائج 22572 اختبارًا نسبة الإيجابية 18.88٪، وخلال الـ 14 يومًا الماضية بلغ إجمالي عدد الإصابات 51،250، وبذلك تم تأكيد 358.568 حالة إصابة بـ Covid-19 منذ بداية الوباء من أصل نحو ثلاثة ملايين اختبار تم إجراؤها في سويسرا وليختنشتاين، وبلغ العدد الإجمالي للوفيات 5116 وعدد الأشخاص.

كما يوجد في البلاد نحو 60 ألف حالة حجر صحي نصفها لأشخاص فحوصهم إيجابية والباقي لأفراد كانوا على اتصال بهم، وهناك أيضًا أقل من 200 شخص حجروا صحياً لعودتهم من بلد معرض للخطر وفقاً للقائمة التي أصدرتها الحكومة والتي يتم تحديثها وفق تطورات الأوضاع الإقليمية والعالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *