رغم الجائحة.. سكان سويسرا يزدادون 64 ألف نسمة عام 2020

برن – (سويسرا والعرب)

ارتفع عدد المقيمين في سويسرا بمقدار 64 ألف و300 شخص ليصل تعداد السكان الإجمالي إلى ثمانية ملايين و670 ألف و300 نسمة العام الماضي، أي بزيادة قدرها 0.7%، وذلك على الرغم من الزيادة في حالات الوفاة الناجمة عن جائحة كوفيد  19.

وأكد المكتب الاتحادي للإحصاء الذي أصدر تقريره النهائي عن السكان لعام 2020 مؤخراً، إن عددهم قد سجّل ارتفاعا في جميع الكانتونات الـست والعشرين باستثناء ثلاث كانتونات هي: نوشاتيل وأبنزيل رودس- الخارجية وتيتشينو، وذلك استنادا إلى أرقام نهائية.

وعزا المكتب هذا النمو في عدد السكان إلى ثلاثة عوامل، أولها توافد 53 ألف و800 شخص من المهاجرين ما أدى إلى رفع نسبة السكان المقيمين الأجانب في سويسرا بمقدار 1.6%.

كما كانت هناك أيضًا زيادة في عدد المواليد الجدد بمقدار 9700 حالة مقارنة بعدد حالات الوفاة، أي ما يقرب من نصف الرقم المُسجّل في عام 2019، وسُجّلت معظم الولادات الإضافية في كانتون زيورخ.

 وفي المقابل، تم تسجيل حالات وفاة أكثر من حالات الولادة في تسعة كانتونات هي: تيتشينو وجورا وغلاروس ونوشاتيل وشافهاوزن وريف بازل وبازل المدينة وغراوبوندن وبرن.

العامل الثالث الذي أورده المكتب الفدرالي للإحصاء هو الهجرة الداخلية بين الكانتونات، فقد شهد كانتون فريبورغ أعلى معدل للمُقيمين الجدد الذين انتقلوا للإقامة فيه من أجزاء أخرى من البلاد؛ بينما شهدت مدينة بازل أعلى معدل هجرة للمُقيمين فيها إلى كانتونات ومدن أخرى.

أخيرا، أفاد المكتب أنه قد توفي أكثر من 10500 شخص في سويسرا جراء التعرّض إلى فيروس كورونا المستجد.

نسبة نمو سكان سويسرا فياساً للسويسريين والمقيمين الأجانب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *