سويسرا تكسر رقمها القياسي السابق لأكبر فطيرة روستي في العالم

  • برن – (سويسرا والعرب):

سُجِّل رقم قياسي جديد لفطائر روستي التقليدية في سويسرا المصنوعة من البطاطا، إذ بات الطبق الأكبر في العالم منها، هو ذلك الذي أُعد اليوم الاثنين في مقلاة يبلغ حجمها 13.7 متراً مربعاً، على ما أعلن اتحاد المزارعين السويسريين في عيده الـ 125، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وأقام الاتحاد في الساحة الفيدرالية أمام مبنى البرلمان في برن مقلاة عملاقة على شكل صليب سويسري، وُضعت على خلفية حمراء مقاومة للحريق، فشكّلت معها لوحة علم سويسرا.

وتولى رئيس اتحاد المزارعين السويسريين ماركوس ريتر بنفسه الإعلان عن الرقم القياسي الجديد الذي حطّم الرقم المسجّل عام 1994 في مدينة تون الواقعة وسط سويسرا.

ووزعت على الجمهور قطع من فطيرة البطاطا المقلية هذه التي تُعتبر طبقاً تقليدياً شهيراً في الجزء الناطق بالألمانية من سويسرا لكنها أصبحت طبقاً وطنياً.

حتى أن الحاجز الثقافي واللغوي الذي يفصل كانتونات الناطقين بالألمانية عن كانتونات الناطقين بالفرنسية، والمعروف بـ”روستيجرابن”، مأخوذ من اسم هذا الطبق.

وأوضح اتحاد المزارعين أن البطاطا التي استخدمت في إعداد طبق اليوم الاثنين، زُرعت خلال فصل الصيف في كل مناطق سويسرا قبل إحضارها إلى برن، في بادرة ترمز إلى تجاوز هذه الحواجز والاختلافات.

ويذكر أن روستي هو صحن من سويسرا الألمانية يتكون بشكل رئيسي من البطاطا، هو طبق فطور شائع يؤكل من قِبل المزارعين في إقليم برن، لكن اليوم صحن مشهور في جميع أنحاء سويسرا وأيضاً في العديد من المطاعم في العالم الغربي، ويعتبر العديد من الشعب السويسريِ الروستي هو الصحن الوطني.

أثناء تقطيع طبق روستي – أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *