ذوبان نهر جليدي في سويسرا يكشف عن تحطم طائرة قبل 54 عاماً

·       (سويسرا والعرب) – وكالات:

أعلنت الشرطة في سويسرا العثور في نهر أليتش الجليدي على حطام طائرة سقطت قبل أكثر من 54 سنة في الجانب السويسري من جبال الألب عام 1968 وذلك في جنوب غرب كانتون فاليه قرب قمتي يونغفراو ومونك.

وأفادت شرطة كانتون فاليه بأنّ العثور على حطام الطائرة حصل الخميس 4 أغسطس/آب، وقالت في بيان لها إنّ (التحقيقات توصّلت إلى أنّ ما عُثر عليه يُشكل حطاماً تابعاً لطائرة بايبر شيروكي مسجلة تحت الرمز HB-OYL كانت تحطمت في هذا الموقع يوم 30 يونيو/حزيران سنة 1968)، مشيرةً إلى أنّ (عمليات سحب الحطام ستبدأ في أقرب وقت ممكن).

وأشارت الشرطة في بيانها إلى أنّ تقنيات العثور على الحطام في مناطق وعرة، خلال الحقبة التي حصل فيها الحادث اي قبل أكثر من خمسين عاماً، كانت محدودة.

ومن جانبها ذكرت صحيفة “24 أور” السويسرية الإقليمية أنّ الطائرة كانت تقلّ مدرّساً وطبيباً ونجله وجميعهم من زوريخ، وبينما عثر على جثث الثلاثة آنذاك، بقي حطام الطائرة مفقوداً حتى اليوم.

وأوضحت الصحيفة أنّ مرشداً في الجبال المرتفعة هو من عثر على حطام الطائرة خلال رحلة استكشافية كان يقودها في المنطقة، واضطر إلى تغيير مسار رحلته بسبب ظواهر التغير المناخي وذوبان نهر جليدي، فوصل إلى المكان الذي عُثر فيه على الحطام.

وبسبب ذوبان الأنهار الجليدية، خاصة في الصيف، من الممكن أن يتم العثور على قطع مختلفة من الحطام من الجليد، وطلبت الشرطة من متسلقي الجبال الإبلاغ عن أي اكتشافات جديدة فوراً، لكن عليهم ألا يلمسوها، حتى لا يتعرضوا لخطر الإصابة.

الصورة: أجزاء من طائرة اختفت عام 1968 وعُثر عليها في نهر أليتش الجليدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *