الصحة الفدرالية تصدر تعليمات ارتداء الكمامة

(سويسرا والعرب) – برن

عممت مديرية الصحة الفدرالية السويسرية طريقة ارتداء الكمامة عبر فيديو بمختلف اللغات الرسمية، وذلك تزامناً مع تخفيف الإجراءات الاحترازية، لتشمل عدة مهن حيث يلزم باستعمالها الاشخاص الذين يتطلب عملهم الاحتكاك المباشر مع الناس كمحال الحلاقين وصالونات المساج وغيرهم إضافة لمن يعانون من العطاس أو السعال، علماً أنه لاحاجة للأصحاء من ارتدائها.

وأضح فيديو الصحة عشر نقاط لابد من اتخاذها أثناء ارتداء الكمامة، وأولها ضرورة غسل اليدين بالصابون أو مطهر كحولي قبل ارتدائها، والنقطة الثانية فحص الكمامة للتأكد من أنها غير مثقوبة أو تالفة والتأكد من الوجه الداخلي والخارجي والقسم الأعلى والأسفل لها.

وبيّن الفيديو كيفية وضع الكمامة حول الفم والأنف وتثبيت الرباطات المطاطية على الأذنين، وبعد أن تصبح جاهزة لا يجوز لمسها باليد أبداً طيلة فترة الاستخدام، وعندما يريد الشخص الانتهاء من استخدامها لابد أن يغسل يديه بالصابون أو المطهر الكحولي ثم نزعها من الرباطات خلف الأذنين مع ترك مسافة أمان لمنع ملامسة الوجه أو الثياب ورميها بعيداً في سلة المهملات وإعادة غسل اليدين أو تعقيمهما مجددأً.

ويذكر أن مجلس الحكومة الفدرالي قد وافق يوم 29 ابريل نيسان على تنفيذ المرحلة الثانية من خطته لتسهيل الإجراءات الاحترازية اعتباراً من ١١مايو آيار القادم .

ونظراً للمؤشرات الإيجابية وسع المجلس الفعاليات التي ستشملها هذه المرحلة ، وستتمكن جميع المتاجر والمطاعم والأسواق من معاودة نشاطها مرة أخرى، كما سيتم إعادة فتح المدارس الابتدائية والثانوية أيضاً وكذلك المتاحف والمكتبات.

وسيتمكن الرياضيون الهواة والمحترفون من استئناف التدريب ولكن ليس اجراء المباريات ، وستعمل وسائل النقل العام مرة أخرى وفقًا للجدول الزمني المعتادو سترافق هذه الإجراءات الاستمرار في الحماية الصحية كالالتزام بقواعد المسافة والنظافة ويجب تطبيقها كالمعتاد.

تطبيق المرحلة الثانية

وبفرح واضح عاودت ومنذ مطلع الأسبوع الماضي عشرات الفعاليات المحددة بالمرحلة الثانية من خطة تخفيف الإجراءات ، نشاطها الطبيعي بعد أن استكملت استعداداتها وفي مقدمتها المستشفيات لتقديم استشارات في عياداتها الخارجية وأيضًا للعمليات غير الطارئة، و كذلك تمكن أطباء المدن وأطباء الأسنان وأخصائيو العلاج الطبيعي من العمل بشكل طبيعي ، مع الانتباه بشكل خاص إلى تدابير الحماية.

وفي مجال الخدمات فتحت محال مصففي الشعر وصالونات التجميل و الوشم والتدليك وعادت مزاولة عملها، كذلك سمح بتشغيل محطات غسيل السيارات ذات الخدمة الذاتية للسيارات.

وبالنسبة للأسواق التجارية أعادت الشركات الاستهلاكية مثل (اليمغرو) و(الكوب) و(اليدل) و(الألدي) و(الدينير) إعادة فتح جميع أقسام البيع بالتجزئة بالكامل، بعد ان كان عملها يقتصر على بيع المواد الغذائية والاستهلاكية، إضافة إلى إعادة فتح محال باعة الزهور ومراكز الحدائق ورياض الأطفال ومتاجر الأعمال اليدوية.

وأكدت الحكومة ضرورة أن تلتزم جميع الأعمال والخدمات السابقة الطبية والتجارية بضمان سلامة موظفيها وعملائها، بالإضافة إلى استمرار مراعاة مقاييس المسافة الاجتماعية والنظافة ويجب على الأشخاص المعرضين للخطر مواصلة جهود الاحتواء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *